“خبر هام” للمسافرين المتجهين إلى الولايات المتحدة

قالت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، الجمعة، إن بإمكان المسافرين الدوليين المتجهين إلى الولايات المتحدة استخدام بعض فحوص كوفيد-19 الذاتية للوفاء بمتطلبات الدخول.

وفي كانون الثاني الماضي، ألزمت المراكز الأميركية جميع المسافرين بتقديم نتائج فحوص تثبت خلوهم من الفيروس قبل 3 أيام من الوصول أو ما يثبت تعافيهم من الإصابة به.

وأشادت نقابة “إيرلاينز فور أميركا” العمالية بقرار المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض “السماح بفحوص منزلية تخضع للمراقبة وحائزة على موافقة إدارة الأغذية والدواء الأميركية للمسافرين الدوليين الذين يدخلون الولايات المتحدة. هذه خطوة مشجعة في مجال تيسير عملية السفر الدولي”.

وفي وقت سابق، قالت مديرة المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، روشيل والينسكي، في تصريح إيجابي نادر، منذ بدء تفشي كوفيد-19 في الولايات المتحدة: “لم نخرج من المأزق بعد، لكننا قد نكون قريبين جدا”.

وأضافت والينسكي أن بعض السيناريوهات، التي درستها الوكالة، توقعت انخفاضا حادا في حالات الإصابة الجديدة بحلول تموز 2021، موضحة أن “النماذج، التي كانت ذات يوم تقدم أخبارا قاتمة حقا، تقدم الآن أسبابا تجعلنا متفائلين للغاية فيما قد يأتي به الصيف”.

لكن الوصول إلى حياة قريبة إلى أجواء ما قبل الجائحة، يشترط استمرار حملة التطعيمات، والتزام السكان باحتياطات الصحة العامة الأساسية، بحسب والينسكي.

وبعد أسابيع من إغراق مرضى كوفيد-19 غرف الطوارئ في ولاية ميشيغن، التي كانت أسوأ بقعة تفش للفيروس في الولايات المتحدة، بدأت حالات الإصابة التي تستدعي دخول المستشفيات، تتراجع أخيرا.

 

المصدر: سكاي نيوز عربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى